أنت لست فاشلا بالدليل!!

هناك الكثير من العقبات التي تجعل المرئ غير ناجح فيدعو نفسه فاشلا دون تحليل عقلي ومنطقي للخطوات التي قام بها متجها إلى هدفه أو حلمه ،ولكي نقوم بتصحيح..

 ليس هناك سوى  شيئا واحدا يجعل الحلم مستحيلا هو الخوف من الفشل 

هناك الكثير من العقبات التي تجعل المرئ غير ناجح فيدعو نفسه فاشلا دون تحليل عقلي ومنطقي للخطوات التي قام بها متجها إلى هدفه أو حلمه ،ولكي نقوم بتصحيح مثل هذه الأخطاء سنقوم بتقديم الكثير من الافكار الرائعة والجديدة التي ستغير نظرتك للأمور ، خصوصا نظرتك للنجاح والفشل ، ففي هذه التدوينة إن شاء الله تعالى سأبين لك أنك لست فاشلا بالدليل القاطع وأنك ناجح وأنت لاتدري لو أنك قمت بخطوات بسيطة يعلمها الجميع لكن لا أحد يطبقها على محمل الجد ، وهنا يظهر الفرق بين الناجح والذي لم ينجح بعد وسنسميه في هذه التدوينة بـ "المتوسط" لأنه في مكان بين النجاح والفشل وهي المنطقة التي يكون فيهاعامة البشر فإما أن يصبحوا ناجحين أو فاشلين ، فلا مكان لهم بعد قرارهم المصيري، وكذلك الفاشل ، وسوف نبين إن شاء الله كيف تغير حالك من فاشل إلى ناجح بالعزيمة والإرادة وبعض المفاهيم البسيطة التي ستغير مجرى الأمور إلى الافضل إن شاء الله تعالى فكل ما عليك هو قراءة المقال إلى الأخير بتركيز شديد لأننا سوف نتعمق كثيرا في هذا الموضوع ونتمنى أن تعم الفائدة بمشاركتك ومساهمتك في نشر مواضيعنا عبر مواقع التواصل الإجتماعية عبر أزرار المشاركة الموجودة في أسفل المقال.

أنت لست فاشلا بالدليل

ماهو الفشل ؟

الفشل ضد النجاح ، وهو عدم تحقيق المرئ لشيئ يرغب في تحقيقة وسعى إليه لكنه لم يتحقق نقول فشل في تحقيقه، والفشل هو شيط طبيعي في الحياة لكن عدم إدراكنا لحقيقة الفشل يجعلنا فاشلين لأبعد الحدود لأننا فشلنا في معرفة الفشل بنفسه، فإذا أردت اجتناب طريقة السوء عليك بمعرفته أولا لكن تتجنبه وليس لكي تسير فيه. كذلك نفس الشيء مع الفشل.

لو لا وجود الفشل لما كان للنجاح معنى ، فهذه حقسقة الحياة كلها يستوجب حظور أضداد لكل شيء مثل النهار و الليل والنجاح والفشل... تخيل لو كان الفشل غير موجود فماقيمة النجاح إذا؟ إذا كان كل شخص ناجح فلاقيمة للنجاح. إذا الفشل طبيعة الحياة ولايمكننا تجاهله أو حذفه نهائيا من الحياء ، لكن الأذكياء لاينظرون للفشل أنه فشلا بل يتعلمون من فشلهم في التجربة السابة لكي ينجح في التجربة القادمة وهنا تتجلى الفروقات بين الناجحين والفاشلين.

لماذا نفشل ؟

الفشل غالبا يأتي نتيجة جهل شيء معين تحتاجه بالضرورة للوصول إلى نجاحك في شيء معين ، فلو أنك عرفته لاستطعت النجاح لكنك قد جهلته فلابد من السقوط ، لكن لاتتخذ هذا السقوط كأنه نهاية العالم ولاوجود للحياة بعده إنما خطأ بسيط منك يمكنك تغييره وإعادة التجربة مرة أخرى بتصحيحك للأخطاء السابقة وسوف تنجح بكل بساطة ، لكن التطبيق العملي لهذه الأفكار البسيطة غاية في الصعوبة لكن من أراد النجاح يجب عليه أن يحزم أمره وأن يسعى إليه سعيه.

كل إنسان في الدنيا يفشل ، فلاوجود لشخص ناجح في كل شيء وفي أول مرة يقوم فيها بشيء معين ، فمن المستحيلات حذوث شيء كهذا ،  إنما الإنسان يفشل ليتعلم ويستمر وينجح ، لكن الفاشل بمجرد سقوطه يحكم على نفسه بالفشل فيتوقف ولايستمر ولايجرب أي شيء جديد ويكتفي بقول "أنا فاشل"  فهو فعلا فاشل مادام يعتقد أنه فاشل  وسوف نتحدث عن طرق ستجعل الفاشل ناجحا بإذن الله وكل هذا ليس سهلا بل تحتاج لعزيمة قوية جدا تدفعك لتحقيق أحلامك.

أنت لست فاشلا بالدليل :

من أعظم الأخطاء التي يقع فيها الكثير من الناس حينما يفشلون في تحقيق حدف معين يطلقون على أنفسهم لقب الفاشل ويقول "أنا فاشل" ويدع هذه الجملة بصفة الإطلاق وعقله الباطن يفهخم أنه فاشل في كل شيء على الإطلاق ، ويصدق ذلك ويحول بينك وبين النجاح ويذكرك دائما عندما تريد ان تبدأ في أي شيء جديد بأنك فاشل فتتوقف عن المسير لتحقيق حلمك ن والسبب هو تلك الكلمة البيطة التي قلتها مسبقا ولم تلق لذلك بالا أو أنك لاتتذكر أنك قلتها لكن عقلك الباطن أو اللاواعي يفهم ويصدق كلما تقوله عن نفسك ، لذلك احذر من قول انا فاشل ولكن قل الطريقة التي كنت أشتغل بها فاشلة وسأبحث عن طريقة ناجحة للوصول إلى هدفك .

تخيل أنك وصلت إلى مفترق الطرق وطريق واحد هو الذي يؤدي لهدفك وأنت عليك الإختيار فاخترت الطريق الأول فوجدت في آخر المطاف أنه ليس الطريق الصحيح لبلوغ هدفك ، هنا الناجح يقول هذا ليس الطريق الصحيح لهدفي فيجرب الطريق الثاني وهكذا حتى يصل إلى هدفه والفاشل يقول أنا فاشل لم أستطع الوصول إلى هدفي وينسى باقي الطرق الأخرى التي رآها ونسي أنه قد اختار طريقا من بين الطريق ، فيمكنك العودة واختيار طريق آخر  بكل بساطة.

إذن أنت لست فاشلا بل الطريقة التي اشتغلت بها كانت غير مناسبة للوصول إلى هدفك فما عليك فعله هو تغيير الطريقة بكل بساطة وسوف تصل إلى أهدافك مهما كانت، فـ لاوجود لشخص فاشل إذا لم يكن يعتقد انه فاشل ، فاعتقاد المرء بأنه فاشل يبقى على فشله حتى يغير نظرته لنفسه وفهم الأمور بالشكل الصحيح.

كيف تتحول من فاشل إلى ناجح :

أن تتحول من شخص فاشل إلى شخص ناجح تحتاج لتتبع خطوات مهمة وهي كالتالي :

  1. عليك أن تعرف أنك لست فاشلا
  2. تعرف على حقيقة الفشل كما ذكرنا سابقا
  3. غير طريقتك في المسير لهدفك
  4. عليك أن تتحلى بالإرادة والعزيمة الكافيتين.
  5. المحاولة مرة أخرى بدون تعب
  6. لاتفقد حماسك
  7. استمر بالمحاولة مهما فشلت
  8. جرب شيئا جديدا عليك
  9. اعمل بجد واجتهاد
  10. توقف عن الأعذار 
  11. لاتشتكي لأحد( إلا لله)
  12. عليك أن تثق بنفسك تمام اليقين أنك تستطيع
وسوف تصل كما وصل باقي الناس لأهدافهم ، لماذا هم وصلوا وأنت لا ، لأنهم ببساطة لم يستسلموا ، الناجح لايعرف معنى الإستسلام.

هل من الممكن أن يفشل الناجح؟

ان تكون ناجحا لايعني فقط أن تصل للقمة بل أن تبقى هناك ، كم من شخص كان غنيا فأصبح فقيرا مشردا، الكثير من قصص الناس كانت تحكي قصصا يكاد العقل لايصدق مدى غناها فأصبحت فقيرة نتيجة لغرورها بنجاحها لوصولها للقمة ، ففي هذه الحياة كل شيء وصل للقمة يجب أن ينزل مالم يعترف أنه في القمة رغم أنه موجود فيها ، ما أحاول قوله أن الناجح الذي يبقى فب القمة لايفكر أنه ناجح ويكتفي بذلك بل يغير طريقة تفكيره ويرتدي زي المبتدئ من جديد ويعمل كأنه لايزال في بداية الطريق ويأخذ له هدفا آخر أسما من السابق وهذا مايجعل المرئ ناجحا ويحافظ على مكانته في القمة أما من يظن انه قد وصل وانتهى فهذا مصيره الخسران والفشل في النهاية وسيسقط من القمة لامحالة.
بالتالي فالناجح ليس معناه من حقق هدف معين بل من يحاول تحقيق أهداف أعلى من هدفه السابق وكلما حقق هدف يسعى جاهدا لتحقيق أهداف أعلى من الأهداف السابقة بالتالي يحافظ على مكانته العليا ويضمن نفسه في المقام الاعلى.

التسميات : #تطوير ‏الذات ,

إرسال تعليق