الفرق بين الثقة بالنفس والتكبر

الثقة بالنفس معرفة نقاط القوة ونقاط الضعف وينتج عن ذلك القيام بما يجب والتواضع للناس فأنت تعلم جيدا أنك لست أفضلهم لأن لك أيضا نقاط ضعف كما لك نقاط ..

تعرف الثقة بالنفس بكونها اطمئنان وارتياح الفرد من معرفة ماهو قادر عليه ومعرف نقاط القوة والضعف في النفس فيزداد تواضعا وعلما بنفسه أكثر فاكثر وتصير شخصيته محبوبة لدى الأشخاص ويثير اهتمامهم ويجتمعون حوله عكس الشخص غير الواثق بنفسه .

والتواضع ضد التكبر ألا تتكبر على الناس ولا تكن مغرورا بنفسك وتثق فيها إلى حد المبالغة هنا تنقلب الثقة بالنفس إلى التكبر والغرور وحب الذات .

الفرق بين الثقة بالنفس والتكبر
الفرق بين الثقة بالنفس والتكبر

الفرق بين الثقة بالمفس والتكبر

الثقة بالنفس معرفة نقاط القوة ونقاط الضعف وينتج عن ذلك القيام بما يجب والتواضع للناس فأنت تعلم جيدا أنك لست أفضلهم لأن لك أيضا نقاط ضعف كما لك نقاط القوة فلا يغرك لامالك ولا جاهك ولاعلمك لتتكبر به على الناس.

الثقة بالنفس إذا زادت عن حده تنقلب إلى الإعتقاد بكمالية الشخص فينفي نقاط ضعفه ويصبح متكبرا ومغرورا بنفسه، هنا يجب أن تتحكم بالثقة بالنفس ولاتظن أنك مطلق القوة وأنك شخص كامل لانضقاط ضعف فيك وهذا ضد الثقة بالنفس تماما فأصبح ذلك جهلا منك أو تجاهلا لنقاط الضعف فتنقلب الكفة إلى ضدها.

كلما زادت ثقة الشخص بنفسه بشكل صحيح أي معرفة نقاط القوة ونقاط الضعف أيضا نتج عن ذلك تواضع الشخص للآخرين واطمئنان نفسه بمعرفته ماهو قادر على فعله ويعلم جيدا من يكون ولن يؤثر عليه أي شيء من الخارج، لكن الثقة بالنفس على نحو خاطئ وهو الظن أنك شخص كامل ولانقص فيك هذا يؤدي إلى التكبر والغرور واحتقار الآخرين وتظن انك أفضل منهم وأنك لاتملك أية نقاط ضعف وهذا جهل بالنفس وليس الثقة بالنفس.

كيف أكون متواضعا؟

التواضع صفة حميدة وهي هبة من عند الله فالشخص المتواضع وجب أن يشكر الله كثيرا على هذه النعمة كما يجب شكره عن باقي النعم أيضا، لأنها حقا شيء جميل وعظيم ،فأي صفة يمكنك اكتسابها عبر استكسابها وإنما الحلم بالتحلم ، حاول أن تتحلى بصفة التواضع ، تكن متواضعا.

إذا أردت أن تكون متواضعا عليك أن تعلم جيدا أو تفكر بهذه الطريقة في كلا الجانبين ، أن ترى أن الشخص الذي هو أكبر منك سنا قد سبقك إلى الإسلام بالتالي هو أكبر منك في العمل الصالح ، وأن الشخص الذي هو أصغر منك سنا قد سبقته إلى الذنوب والمعاصي بالتالي أنت لست بأفضل من أحدهم قتتواضع ولاترى نفسك أفضل من أحد وهذا وقاية من التكبر ولاتغتر بنفسك ، فالغرور والتكبر غالبا ما يكون من الظن أنك أفضل من الآخرين ، وعليك أن تكون يقينا أنك لست أفضل من أحد فالله الذي خلقك هو الذي خلقهم أيضا فكيف يعطيك وينساهم؟ إنما الحياة الدنيا اختبار فقط وكل شخص له امتحان خاص به إما يجتازه أو يفشل لذا فلا داعي للتكبر واحتقار الآخرين، فلافرق بيننا إلى بتقوى الله هو المحدد الوحيد للفروقات بيننا ولا أحد منا يستطيع تحديد تقى الأشخاص يالتالي لانستطيع تحديد من منا أفضل من الآخر فلا جدوى من المقارنات.

أقوال عن الثقة بالنفس والتكبر

  • الناجحون يثقون دائماً في قدرتهم على النجاح.
  • فكر دائماً في ما يسعدك، وابتعد عما يقلقك، وثق بنفسك عن علم إلى أبعد الحدود وبذلك تكون قد خطوت أولى خطوات النجاح.
  • الثقة بالنفس هي ما يجب أن تشعر به مع فهم الأبعاد الحقيقية لأي موقف.
  • الكبرياء هو اعتزاز الشخص بكرامته وعدم ارتضائه المهانة من أي شخص.
  • الغرور قد يؤدي بالمرء إلى الهلاك.
  • الغرور هو الرمال المتحركة التي يغرق فيها المنطق.
  • ما الغرور إلّا وجه من وجوه الجهل.
  • نحن متواضعون بدون ضعف وأقوياء بلا غرور.
  • عمل بلا توكل غرور وتوكل بلا عمل قصور.
  • الغرور يمكنه أن يحول الملائكة إلى شياطين، والتواضع يمكنه أن يحول الرجال إلى ملائكة.
  • الغرور والطموح صنعا الثورة، أما الحرية فكانت التبرير.

إن استفدا من الموضوع فشاركم مع اصدقائك لنشر العلم والمعرفة بين الناس ، ولاللتكبر ونعم للتواضع.

التسميات : #تطوير ‏الذات ,

إرسال تعليق