كيف تعيش سعيدا في المغرب؟

كيف اعيش سعيدا في المغرب؟ سؤال قد يطرحه الكثير ممن يعيشون في ضيق كيف اعيش سعيدا في المغرب سؤال يطرحه من يبحث عن كيف اعيش سعيدا في المغرب والجواب هو..

 كيف اعيش سعيدا في المغرب؟ سؤال قد يطرحه الكثير ممن يعيشون في ضيق وهموم، في الحقيقة السعادة ليس لها محدد رئيسي واحد يتفق عليه جميع البشر إنما لها الكثير من العوامل المختلفة حسب الاشخاص.

 فالسعادة بالنسبة لشخص معين هو المال مثلا والسعادة لشخص آخر هي صحته أو علمه أو دينه، لهذا فليس هناك محدد للسعادة في الحياة، فكل شخص يرى السعادة انطلاقا من ظروفه واحتياجاته .

العيش سعيدا في المغرب أو في أي مكان بالعالم لا يحتاج منك سوى تطبيق بعض المبادئ التي تورت شعور السعادة بكل بساطة.

كيف أعيش سعيدا في المغرب؟

كيف اعيش سعيدا في المغرب بكل الظروف

الحفاظ على الصلاة

إن من أهم اسباب سعادة المرء المحافظة على الصلاة في وقتها لانها غذاء الروح وإن تركتها تعيش في ضنك وضيق روحك ولن تحس بسعادة وراحة البال أبدا فحاول أن تحافظ على الصلاة حتى وإن كنت لاتصلي يمكنك التوبة والبدء من جديد فالصلاة ستنفعك في الدنيا قبل الآخرة.

العمل باجتهاد

 من المستحيلات السبع ألا يكون لك عمل كيفما كان وتعيش سعيدا سواء في المغرب أو أيا كان ، العمل ضروري جدا ويعطيك قيمة في الحياة وتحس بنفسك أن لك دورا في الحياة.

الاهتمام بالنظافة

 قد تبدو لك هذه الامور تافهو ولا علاقة لها بالسعادة ولكنها تعطي انطباعا لنفسك وعقللك الباطن وتجعله يحس بنوع من الارتياح فما اجمل ان تنبع السعادة من الداخل وليس فقط من المصادر الخارجية.

التعلم

 إن التعلم باستمرار يجعلك تواكب تغيرات العصر وتعيش بسعادة في مختلف الاوضاع لانك تعلم يقينا هدفك الحقيقي من هذه الحياة وأنها مجرد اختبار وأنت ستعيش لمرة واحدة فيجب أن تعيش فيها سعيدا رغم كل الظروف.

تحقيق الاهداف

 ضع اهدافا دائما امام عينيك في هذه الحياة واعمل على تحقيقها مهما كانت صغيرة فقط حققها سيمنحك سعادة مؤقتة وتشعل بشعول افضل بعد تحقيقك لكل هدف خططت له مسبقا.

القناعة

 القناة ليس معناها عدم العمل وتكتفي بما تملكه لا القناعة أن تعمل جاهدا لكسب ما تريد بأقصى جهد لك وبعد ذلك ترضى بما قسمه الله لك فهذا مستكسبه ، وادعو الله أن يزيد في رزقك.

صحبة الصالحين

لا يمكن أن تصاحب شخصا صالحا ولا تكون صالحا أيضا فصاحب الاصدقاء الذي يذكرونك بالصلاة وبالله والذي يتعلق قلبه بالله ويتبع القرآن فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون بمعنى يعيشون بسعادة.

تلاوة القرآن يوميا

 لايمكنني وصف شعور من يقرأ القرآن ويتدبره من الداخل فهو يحس براحة لاحصر لها سعادة غير منتهية وسلام داخلي رهيب، ذلك ان الروح تحتاج لسماع كلام ربها.

حسن معاملة الآخرين 

يستحيل أن تعيش وحيدا منعزل عن الناس وتعيش في سعادة إنما السعادة نحتاج أن نشاركها مع الآخرين فهذه سعادة أيضا، لا تكن فظا غليظ القلب وتصرف مع الناس بلباقة وقل لهم قولا لينا وكلاما لطيفا تدغدغ بها المشاعر وتنشر بها مشاعر الحب بين الناس.

كانت هذه بعض المبادئ التي يجب تطبيقها للعيش بسعادة في المغرب أو في اي مكان فلمن يسأل كيف أعيش سعيدا في المغرب فالإجابة باختصار اتبع كلام الله عز وجل وادعو له تجد الفرج قريبا إن شاء الله.

 أن تعيش سعيدا في المغرب لايمكن أن يكون دائما، فالحزن جزء من الحياة فلابد أن نحزن من حين لآخر. لكن ألا نحزن دائما ونسبب لانفسنا في مشاكل نفسية لاحصر لها.

اتمنى ان ينال الموضوع اعجابكم واستفدتم منه ولو قليلا شاركونا آراءكم في التعليقات حول هذا الموضوع.

التسميات : #منوعات ,

إرسال تعليق